Archive | يوليو 2016

سحابات هجرية تمطر لعودة قوية

اللقاء 59

منال الخليفة – امنة الحجي

تحت شعار “سحابة في أفق الحياة “تألقت ثمان وعشرين هجرية في اللقاء (59) والذي كان يوم الأثنين بتاريخ 20/10/1436 ليمطرن معين مالديهن
وتم البدء مع أمين المراسيم ت.م: بتول الصعيليك لتذكرنا برؤية ورسالة النادي
ومنها إلى وقفة الرئيس ت.م مريم الخليفة التي ذكرتنا بأخبار النادي وكيفية اختيار الأدوار الإدارية والاستعداد لها والحرص على الوصول للمتواصل المتمكن والقائد المتمكن لتفاجئ الحضور  بتبريكاتها لـ ت.م مريم البقشي لوصولها إلى القائد المتمكن وذلك لاستمرارها في تقلد الأدوار في كل لقاء.

اعتلت المنصة العريف : ت.م البتول اللويم لتقدم فريق نجاح هذا اللقاء
المقوم  العام: ت.م منال الخليفة
المؤقت :ت.م مريم البقشي
عداد التلكؤات: ت.م زهرة القطان
المدقق اللغوي : ت.م كوثر العامر
وكانت كلمة (نِحلة ) هي كلمة اللقاء
والتي تحدت الخطيبات في الخطب المعدة حيث افتتحتها
ت.م أمل الحرز في مشروعها الثاني (المارد المطيع) وأمطرت الحضور بوقفة رائعة مميزة جذابة سلطت فيها الضوء على الأجهزة الذكية والتي تحولت إلى مارد يقضي علينا في صورة تحقيق الأحلام.

أما: ت.م آمنة الحجي  فقدمت مشروعها الثاني  ( وانكسرت مرآتي) لتمطر أعين الحضور لحديثها عن خيانة الصداقة والزوج ثم استفاضت الدمع لخروجها بسبب الوقت مع وقفتها المتألقة.

أما الخطبة الثالثة فقدمتها : ت.م مكارم الخليفة في خطبة كسر الجمود ومشروعها الأول  بعنوان (القادومية) وهي إحدى الألعاب الشعبية في لبنان إلا أنها تعلمت منها التطوير الدائم لذاتها مما انعكس لاحقاً على نجاحاتها التي لم تغير في صداقتها والتي ظلت مستمرة مع صديقة الطفولة اللبنانية  ولتكون نافذة انطلاقة لكل تطوير حيث كان من ثمار تطويرها تقديمها خطبة رائعة بوقفة مبدعة واثقة أهلتها للفوز بجدارة.

تسابق اللقاء مع الزمن ليقتحم سريعاً خطب الساحة  وكانت منسق الخطب الارتجالية :
ت.م فاطمة الصعيليك مبدعة في اختيار الأسئلة  وعمقها وعلاقتها بالشموع التي تضيء درب الإنسان بهدية أثّرت فيك أو إنجاز قدمتيه أو إلهام كنت موجهة فيه . وشاركت في الخطب الارتجالية
ت.م وهيبة المكي
ت.م زينب الموسى
الضيفة حوراء الهفوفي
وكان الفوز حليفاً لضيفتنا حوراء على أمل الالتحاق معنا لاحقاً.
اعتلت منصة النصف الآخر للقاء المقوم العام ت م منال الخليفة لتقدم فريق التقويم
وابتدأت بمقومات الخطب المعدة:
ت.م زهراء العبدالله
ت.م وفاء بوخمسين
ت.م بتلاء بوخمسين
ومقومة خطب الساحة ت م زهراء الصعيليك
وقد فازت في خطب التقويم ت م وفاء بو خمسين

ليختتتم اللقاء بسحابات ندية تمطر تطويراً ورقياً لشخص التوسماستر عبر ما قدمه المدقق اللغوي ت.م كوثر العامر وعداد ملء الأصوات ت.م زهراء القطان ثم المقوم العام لتعود المنصة إلى العريف والرئيس وإعلان النتائج  وقطف ثمار الأمطار اللتي هزت سويقات نبات تطوير الذات.

Advertisements